2021-01-24
 الخارجية: سورية تؤكد حقها المشروع في الدفاع عن حرمة وسيادة أراضيها وحماية مواطنيها من الاعتداءات الإسرائيلية بكل السبل المشروعة   |    سورية تدين بأشد العبارات الاعتداءين الإرهابيين اللذين وقعا وسط بغداد وأوديا بحياة عدد كبير من المواطنين الأبرياء   |    الخارجية: سورية تدين بشدة الممارسات العدوانية لقوات الاحتلال الأمريكي في الجزيرة وتطالب مجدداً بانسحابها الفوري وغير المشروط من أراضيها   |    سورية تنفي بشكل قاطع الأنباء الكاذبة التي تروج لها بعض وسائل الإعلام حول حصول لقاءات سورية إسرائيلية   |    الخارجية: سورية تدين الاتهامات الأمريكية لإيران بدعم تنظيم القاعدة صادرة عن نظام متخبط لا يتعامل إلا بعقلية قطاع الطرق   |    الخارجية: العدوان الإسرائيلي على مناطق في ديرالزور يتزامن مع ممارسات قسد الإرهابية القمعية بحق الشعب السوري في الحسكة والرقة وديرالزور   |    سورية تدين بشدة القرار الأمريكي الجائر بإعادة إدراج كوبا على القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب   |    جدول بأسماء المواطنين الذين أنجزت معاملاتهم بخصوص دفع البدل النقدي من قبل ذويهم في القطر   |    جداول بأسماء المكلفين المطالبين بدفع الغرامات والكفالات بخصوص معاملة التأجيل من الخدمة الالزامية   |    الخارجية: تزامن الاعتداءات الإسرائيلية مع اعتداءات الإرهابيين على وسائل النقل المدنية يبرهن التنسيق التام بين الإرهاب الإسرائيلي والإرهاب التكفيري   |    سورية تدين الاعتداءات الإرهابية على حافلة في منطقة كباجب وعلى صهاريج نقل المحروقات والسيارات المدنية على طريق أثريا السلمية   |    سورية تهيب بالقضاء اللبناني تحمل المسؤولية في معالجة مسألة الحريق بمخيم للاجئين السوريين في بحنين وتأمين الحماية والرعاية لهم   |    الخارجية: سورية تطالب مجدداً بعض أعضاء مجلس الأمن بتحمل مسؤولياتهم واتخاذ إجراءات حازمة وفورية لمنع تكرار الاعتداءات الإرهابية الإسرائيلية   |    الرئيس الأسد يمنح الراحل وليد المعلم وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة في أربعين رحيله   |    وزارة الخارجية والمغتربين: معاناة السوريين نتيجة مباشرة للإرهاب المدعوم أمريكياً والإجراءات القسرية الظالمة   |    الخارجية: بيان الخارجية الألمانية حول استقبال رئيس منظمة إرهابيي الخوذ البيضاء يؤكد مجدداً ضلوع الحكومة الألمانية في العدوان على سورية   |    الوزير المقداد لـ بروجردي: الدول التي تستهدف الاستقرار في المنطقة تستخدم الإرهاب الاقتصادي والاغتيالات   |    المقداد في مقابلة مع سانا: العلاقات بين سورية وروسيا استراتيجية وستزداد تعمقاً على الغرب أن يصحح نهجه القاتل في العالم-فيديو   |    المقداد يتسلم أوراق اعتماد شون فرانسيس أوبراين ممثلاً مقيماً لبرنامج الغذاء العالمي في سورية   |    سورية تدين الإجراءات الإسرائيلية في الجولان المحتل وتجدد دعمها اللامحدود للأهالي في إضرابهم ضدها   |    الوزير المقداد يسجل كلمة في سجل التعازي المفتوح في وزارة الدفاع الإيرانية باستشهاد العالم النووي محسن فخري زاده   |    الوزير المقداد يبحث مع علي شمخاني أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني التعاون الاستراتيجي بين البلدين   |    الوزير المقداد يتلقى اتصالأ هاتفياً من نظيره العُماني بدر بن حمد البوسعيدي   |    المقداد يلتقي الدكتورة أكجمال مختوموفا ممثل منظمة الصحة العالمية في سورية حيث بحث الجانبان آفاق العلاقة المشتركة بين الحكومة السورية والمنظمة   |    المقداد لـ الداوودي: مضاعفة الجهود لمواجهة التحديات التي فرضها كورونا والحصار الاقتصادي الغربي على سورية   |    أمام الرئيس الأسد الدكتور المقداد يؤدي اليمين الدستورية وزيراً للخارجية والمغتربين   |    الرئيس الأسد يصدر ثلاثة مراسيم بتسمية الدكتور فيصل المقداد وزيراً للخارجية والمغتربين والدكتور بشار الجعفري نائباً للوزير واعتماد السفير بسام الصباغ مندوباً دائماً لدى منظمة الأمم المتحدة   |    سورية تدين زيارة بومبيو إلى المستوطنات الإسرائيلية في الجولان السوري المحتل   |    الرئيس الأسد يتلقى عدداً من برقيات التعزية بوفاة المعلم   |    رئاسة مجلس الوزراء ووزارة الخارجية والمغتربين تنعيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم   |    المعلم لـ بيدرسون: لجنة مناقشة الدستور سيدة نفسها وهي التي تقرر التوصيات التي يمكن أن تخرج بها وكيفية سير أعمالها   |    

المقداد معزياً ظريف: اغتيال فخري زاده جريمة تقود إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة وخارجها

2020-11-28

أجرى الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين اتصالاً هاتفياً مع محمد جواد ظريف وزير الخارجية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية قدم خلاله أحر التعازي بشهيد العلم والأمة العالم محسن فخري زاده وذلك نيابة عن قيادة وحكومة وشعب الجمهورية العربية السورية.

وأدان الدكتور المقداد بشدة العمل الجبان الذي نفذته أدوات صهيونية ضد عالم كبير كان همه الأساسي تطوير العلم والمعرفة بما في ذلك إيجاد دواء شاف لوباء كورونا.

وشدد وزير الخارجية والمغتربين على أن هذه الجريمة لا يمكن تبريرها لأنها ضربة موجهة للعلماء في كل أنحاء العالم ولأنها تقود إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة وخارجها.

وطالب الوزير المقداد المجتمع الدولي بإدانة هذه الجريمة ومحاسبة مرتكبيها وتحقيق العدالة لأن استمرار مثل هذه الجرائم يؤدي إلى إفقاد المجتمع الدولي لعلمائه الكبار وتشجيع الإرهاب الصهيوني وغيره على الاستمرار في ارتكاب مثل هذه الجرائم.

وعبر الوزير المقداد عن تعازيه الحارة لقائد الثورة الإسلامية الإيرانية السيد علي خامنئي وللرئيس حسن روحاني وللوزير ظريف ولحكومة إيران الشقيقة وللشعب الإيراني وطلب نقل تعازيه إلى عائلة الشهيد الفقيد.

من جانبه عبر الوزير ظريف عن تقديره لهذه التعازي المخلصة وأكد على امتنانه للسيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية على تعاطفه مع الشعب الإيراني وقيادته ووقوفه إلى جانب الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مصابها مشدداً على استمرار بلاده في الوقوف إلى جانب سورية في الحرب التي تخوضها في مواجهة الإرهاب.

كما أكد أن النظام الصهيوني الذي يقف خلف مثل هذه الجرائم بدعم خارجي معروف لن يؤدي إلى إضعاف همة الشعب الإيراني في تحقيق مزيد من الإنجازات العلمية وفي التصدي للإرهاب في المنطقة والعالم وتمنى الانتصار لسورية في حربها من أجل الحفاظ على استقلالها وسيادتها ورفاهية شعبها.

عرض جميع الاخبار