2020-08-07
 المعلم يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير أبخازيا لدى سورية   |    الخارجية: قرار منظمة الأسلحة الكيميائية حول سورية يمثل تسييساً واضحاً لأعمالها وجاء نتيجة الضغوط والتهديدات الغربية   |    الخارجية: مؤتمر بروكسل والمواقف الصادرة عنه تبين استمرار واشنطن والاتحاد الأوروبي والأنظمة التابعة لهما في سياساتهم العدائية ضد سورية   |    المعلم: معركتنا ضد الإرهاب لن تتوقف ويجب تحويل قانون قيصر إلى فرصة للنهوض باقتصادنا الوطني وتعميق التعاون مع الحلفاء بمختلف المجالات   |    الخارجية: الإجراءات الأمريكية ضد سورية تجاوز للقوانين والأعراف الدولية الشعب السوري وجيشه لن يسمحا لمحترفي الإجرام الأسود بإعادة إحياء مشروعهم المندحر   |    الخارجية: تصريحات جيفري حول سورية تشكل اعترافاً صريحاً من الإدارة الأمريكية بمسؤوليتها المباشرة عن معاناة السوريين   |    سورية تدين ما يسمى قانون قيصر: تضافر جهود السوريين كفيل بإفشال مفاعيل القرار الأمريكي الجائر والحد من آثاره   |    سورية ترفض التدخلات الخارجية في شؤون الصين: انتهاك صارخ للقانون الدولي ومبدأ سيادة الدول على أراضيها   |    الخارجية: تجديد الاتحاد الأوروبي الإجراءات القسرية المفروضة على سورية يؤكد فقدانه استقلالية القرار وتبعيته المذلة للسياسة الأمريكية   |    سورية تدين محاولة الإنزال الإرهابي على الشواطئ الفنزويلية: استمرار لمؤامرة تقودها واشنطن ضد فنزويلا   |    

لقاء السيد وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وزير خارجية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية السيد ري يونغ هو

2018-12-04

استقبل السيد وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين قبل ظهر اليوم السيد ري يونغ هو، وزير خارجية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية والوفد المرافق.

وجرى خلال اللقاء استعراض علاقات الصداقة والتعاون التاريخية بين الجمهورية العربية السورية وجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وسبل تعزيزها وتطويرها على الصعد كافة وبخاصة السياسية والاقتصادية منها، والتأكيد على أهمية الاستمرار في تنسيق المواقف بين البلدين الصديقين في المحافل الدولية دعماً لقضاياهما الوطنية العادلة، وكذلك مواجهة التحديات والعقوبات الاقتصادية الظالمة التي تستهدف وسيادة واستقلال كلا البلدين وقرارهما الوطني المستقل. كما جرى عرض لتطورات الأوضاع في سورية والمنطقة والإنجازات التي حققها الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب، بالإضافة لبحث تطورات الأوضاع في منطقة شرق وجنوب شرق آسيا.

أعرب السيد وزير الخارجية والمغتربين عن تقديره لمواقف كوريا الداعمة لسورية في المحافل الدولية، مؤكداً استمرار دعم الجمهورية العربية السورية لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وتضامنها معها في مواجهة الحصار و العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها من قبل الولايات المتحدة الأمريكية منذ عقود.

بدوره، أكد وزير الخارجية الكوري استمرار دعم كوريا لسورية حكومةً وشعباً ووقوفها إلى جانبها في وجه ما تتعرض له من حرب إرهابية شرسة، معرباً عن شكر حكومته لسورية على مواقفها الداعمة لإنهاء الحصار الاقتصادي الجائر المفروض على كوريا، ومؤكداً استمرار كوريا في دعمها لسورية في المحافل الدولية وعلى مختلف الصعد.

حضر اللقاء السادة: د. فيصل المقداد نائب الوزير، وأحمد عرنوس مستشار الوزير، ود. شفيق ديوب مدير إدارة آسيا، ومحمد العمراني مدير إدارة المكتب الخاص في وزارة الخارجية والمغتربين، كما حضره سفير جمهورية كوريا الديمقراطية في دمشق.

عرض جميع الاخبار