2021-02-25
 كلمة الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين أمام الدورة الــ 46 لمجلس حقوق الانسان يوم الاثنين 22-2-2021   |    الوزير المقداد يبحث مع بيدرسون الوضع الاقتصادي في سورية والمسار السياسي وممارسات الاحتلالين التركي والأمريكي وميليشيا قسد   |    جدول بأسماء المواطنين الذين أنجزت معاملاتهم بخصوص دفع البدل النقدي من قبل ذويهم في القطر   |    جداول بأسماء المكلفين المطالبين بدفع الغرامات والكفالات بخصوص معاملة التأجيل من الخدمة الالزامية   |    المقداد ولافروف يؤكدان على استمرار التنسيق والتشاور بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    سوسان: وجود قوات الاحتلال الأمريكي والتركي يعيق عودة الاستقرار بشكل كامل إلى سورية ودحر الإرهاب فيها   |    سورية تؤكد أن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة لم ولن تنجح في حماية شركاء كيان الاحتلال وعملائه من التنظيمات الإرهابية   |    الوزير المقداد يلتقي علي أصغر خاجي كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني والوفد المرافق له   |    الخارجية: سورية ترفض قرار رأس النظام التركي افتتاح كلية طب ومعهد في بلدة الراعي بريف حلب باعتباره يشكل خرقاً فاضحاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة   |    سورية تطالب مجدداً مجلس الأمن باتخاذ إجراءات حازمة لمنع تكرار الاعتداءات الإرهابية الإسرائيلية   |    الوزير المقداد يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير موريتانيا الجديد بدمشق   |    إعفاء الطلاب من رسوم التصديق على كافة الوثائق الدراسية   |    وزير الخارجية الصيني يدين في اتصال مع المقداد الإجراءات الاقتصادية القسرية غير الشرعية المفروضة على الشعب السوري   |    سورية تؤكد وقوفها إلى جانب الصين ضد أي محاولات للتدخل في شؤونها الداخلية   |    المقداد يتسلم أوراق اعتماد إياد نصر ممثلاً لصندوق الأمم المتحدة للسكان في سورية   |    الخارجية: سورية تدين بشدة الممارسات العدوانية لقوات الاحتلال الأمريكي في الجزيرة وتطالب مجدداً بانسحابها الفوري وغير المشروط من أراضيها   |    سورية تنفي بشكل قاطع الأنباء الكاذبة التي تروج لها بعض وسائل الإعلام حول حصول لقاءات سورية إسرائيلية   |    وزارة الخارجية والمغتربين: معاناة السوريين نتيجة مباشرة للإرهاب المدعوم أمريكياً والإجراءات القسرية الظالمة   |    الخارجية: بيان الخارجية الألمانية حول استقبال رئيس منظمة إرهابيي الخوذ البيضاء يؤكد مجدداً ضلوع الحكومة الألمانية في العدوان على سورية   |    المقداد في مقابلة مع سانا: العلاقات بين سورية وروسيا استراتيجية وستزداد تعمقاً على الغرب أن يصحح نهجه القاتل في العالم-فيديو   |    سورية تدين الإجراءات الإسرائيلية في الجولان المحتل وتجدد دعمها اللامحدود للأهالي في إضرابهم ضدها   |    الوزير المقداد يسجل كلمة في سجل التعازي المفتوح في وزارة الدفاع الإيرانية باستشهاد العالم النووي محسن فخري زاده   |    الوزير المقداد يبحث مع علي شمخاني أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني التعاون الاستراتيجي بين البلدين   |    الوزير المقداد يتلقى اتصالأ هاتفياً من نظيره العُماني بدر بن حمد البوسعيدي   |    المقداد يلتقي الدكتورة أكجمال مختوموفا ممثل منظمة الصحة العالمية في سورية حيث بحث الجانبان آفاق العلاقة المشتركة بين الحكومة السورية والمنظمة   |    المقداد لـ الداوودي: مضاعفة الجهود لمواجهة التحديات التي فرضها كورونا والحصار الاقتصادي الغربي على سورية   |    أمام الرئيس الأسد الدكتور المقداد يؤدي اليمين الدستورية وزيراً للخارجية والمغتربين   |    

الأحكام المتعلقة بالوفيات




تسجيل الوفاة

 

 

على مقدم بيان الوفاة إبراز الوثائق التالية:
1-هوية المتوفى أو جواز سفره. 
2- شهادة الوفاة المحلية.
3- شرح من الطبيب يثبت أن الوفاة غير ناتجة عن العنف.
4- إملاء بيان الوفاة.
-تقدم شهادات الوفاة إلى السفارة خلال60 يوماً من تاريخ حدوثها.
-تسجل وثائق الوفاة إذا قدمت بعد انتهاء المهلة المحددة وقبل انقضاء سنة على حدوثها بعد دفع غرامة مالية مقدارها 50 دولار أمريكي أو ما يعادلها يتم استيفاؤها إما بالدولار أو اليورو أو العملة المحلية في بلد الإقامة.
-لا تسجل الوفاة بعد انقضاء سنة على حدوثها إلا بناءً على قرار يصدر عن لجنة المكتومين في مديرية الشؤون المدنية في مكان قيده.
-يعود واجب الإخبار بالوفاة على الأقرباء الذين حضروا الوفاة أو علموا بها أو على الطبيب الذي شاهدها أو على المختار أو كل شخص علم بها.
في حال حدوث وفاة لمواطن عربي سوري وصدرت شهادة وفاة أجنبية باسمه الجديد يمكن لأصحاب العلاقة تقديم تصريح للسفارة بأن المتوفى هو نفسه المسجل في السجلات العربية السورية وذلك لاستكمال اجراءات نقل جثمانه، وعند قدومهم إلى القطر يمكنهم استصدار حكم من المحكمة الشرعية بإثبات وفاته بموجب الوثائق الخارجية ليصار إلى تسجيل واقعة الوفاة لدى الأحوال المدنية في سورية.
- إذا تعذر على ذوي المتوفى تسجيل واقعة وفاته لدى بعثتنا الموجودة في البلد الذي توفي فيه، إذا لم يكن موجوداً أو تعذر عليه الوصول يمكن تسجيل بيان وفاته على قيوده المدنية في سورية بعد الحصول على شهادة وفاة اصولية صادرة عن الجهات المختصة في الدولة التي حصلت فيها الوفاة، مصدقة من وزارة خارجيتنا ومن بعثتنا المعتمدة لديها ومن وزارة الخارجية والمغتربين في سورية.

 

الوفيات الحاصلة أثناء فترة الحج

 

أ-الوفيات التي تحدث أثناء الحج يقوم رئيس البعثة الرسمية المرافق لموكب الحج بتدوينها بعد التثبيت من وقوعها في سجل خاص يعد لهذه الغاية وعند عودته إلى سورية يقدم إلى وزارة الداخلية شهادة وفاة عن كل حادثة تتضمن ما يمكن الحصول عليه من المعلومات اللازمة لتنظيمها وتبلغ هذه الشهادة إلى أمين السجل المدني المختص لوضع إشارة الوفاة على قيد المتوفى.
ب-يمكن تسجيل وفيات الحجاج التي لم تدون وفقا للفقرة السابقة خلال مدة ثلاثين يوما من تاريخ وصول آخر فوج من الحجاج وذلك بناء على شهادة ينظمها مختار محل إقامة المتوفى ويوقع عليها شاهدان من الحجاج الذين حضروا الوفاة أو علموا بها.

الوفيات الحاصلة على متن البواخر أو الطائرات

 

إن الوفيات التي تقع أثناء السفر بحراً يكون حكمها مماثلا لحكم الوفيات التي تقع في البلاد التي يخفق علمها على السفينة.
والوفيات التي تحدث في الطائرات فينظم قائد الطائرة شهادة بها تسلم إلى اقرب أمين سجل مدني أو قنصل سوري في أول مطار تصل إليه الطائرة.