2018-09-26
 سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية وتؤكد أن رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم   |    سورية ترحب بالاتفاق حول إدلب الذي أعلن عنه في سوتشي وتؤكد أنه كان حصيلة مشاورات مكثفة بينها وبين روسيا   |    المعلم: الولايات المتحدة تستخدم الأسلحة الكيميائية ذريعة لتبرير العدوان على سورية   |    سورية تدين بشدة حملة التضليل البريطانية والاتهامات الملفقة لروسيا الاتحادية مؤكدة تضامنها مع الموقف الروسي الرافض للإدعاءات والاكاذيب البريطانية   |    المعلم يبحث مع ظريف العلاقات الثنائية الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين   |    المعلم في مقابلة مع قناة روسيا 24: الادعاءات التي تسوقها الولايات المتحدة وحلفاؤها بشأن استخدام الأسلحة الكيميائية أصبحت مكشوفة للرأي العام العالمي وهدفها تبرير أي عدوان محتمل على سورية   |    المعلم في حديث لقناة روسيا اليوم: تحرير إدلب من الإرهاب أولوية إما عبر المصالحات أو بالعمل العسكري   |    سورية تدين بأشد العبارات العمل الإرهابي الذي أدى إلى اغتيال رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية   |    مؤتمر صحفي لوزير الخارجية السوري وليد المعلم ونظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو   |    سورية تدين بشدة بيان واشنطن وباريس ولندن: هدفه الأساسي تبرير استخدام التنظيمات الإرهابية للأسلحة الكيميائية   |    تعلن وزارة الخارجية والمغتربين عن إجراء اختبار للتعاقد مع عدد من المواطنين بصفة عقود سنوية   |    المعلم لوزير خارجية التشيك: سورية مستمرة بمكافحة الإرهاب بالتزامن مع دعمها الجهود الرامية للتوصل إلى حل سياسي للأزمة   |    المعلم يبحث مع مبعوث الرئيس الأبخازي أهمية الانطلاق بالعلاقات الثنائية في المجالات كافة   |    سورية تدين بشدة قرار الإدارة الأمريكية بإعادة فرض عقوبات اقتصادية على طهران   |    سورية تدين بأشد العبارات محاولة اغتيال الرئيس الفنزويلي: تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في البلاد   |    سورية تدين بأشد العبارات المجزرة البشعة التي ارتكبها العدوان السعودي على مشفى وسوق شعبي في ميناء الحديدة باليمن   |    المعلم للمبعوث الصيني الخاص: سورية ماضية في حربها على الإرهاب بلا هوادة   |    الخارجية: قيام إسرائيل بتهريب المئات من تنظيم الخوذ البيضاء بالتعاون مع أمريكا وبريطانيا والأردن وألمانيا وكندا عملية إجرامية تكشف دعمهم للإرهاب   |    المعلم وميدوف يوقعان اتفاقية إقامة العلاقات الدبلوماسية بين سورية وأوسيتيا الجنوبية   |    سورية تدين القانون الإسرائيلي العنصري الجديد: اعتداء على الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني   |    الوزير المعلم يبحث مع جابري أنصاري العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين   |    الخارجية: التحالف غير الشرعي للولايات المتحدة لم ينجح إلا في قتل الأبرياء وتدمير البنى التحتية السورية   |    سورية تدعو مواطنيها الذين اضطرتهم الاعتداءات الإرهابية لمغادرة البلاد للعودة إلى وطنهم الأم   |    الخارجية: القرار الذي اعتمدته منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بضغط من الدول الغربية يتيح تسييس المنظمة واستخدامها مطية للاعتداء على دول مستقلة   |    

المعلم في مؤتمر صحفي مشترك مع إحسان أوغلو:من يطرح عدواً غير إسرائيل لايريد خيراً للمسلمين.لن نعود إلى مفاوضات مع إسرائيل إلا إذا كانت مجدية.نريد من الإدارة الأميركية أفعالاً.إحسان أوغلو: المقاومة حق مشروع للشعوب

25 أيار , 2009

دمشق

قال السيد وليد المعلم وزير الخارجية في مؤتمر صحفي مشترك مع أكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي في ختام أعمال مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية: إن سورية لن تعود إلى أي مفاوضات مع إسرائيل تكون غير مجدية.

وأضاف..عندما تقرر سورية العودة إلى المفاوضات فإنها ستعود وفق أسس ومرجعيات دولية معترف بها.. وعلى أساس تحرير كامل الجولان إلى خط الرابع من حزيران.

وقال المعلم: إن مانريده من الدول الأعضاء الالتزام بالقرارات التي صدرت.

وأضاف..أن سمة التضامن كانت هي السائدة في المؤتمر وأن كل القرارات اتخذت بالتوافق.

وقال المعلم:إن مؤتمر موسكو للسلام يحتاج إلى تحضير جيد وإن يكون له هدف ونعرف إلى ماذا نريد أن نصل.

وأضاف أن من يشارك في هذا المؤتمر يجب أن يوافق على الالتزام بتنفيذ مرجعيات السلام وإحداها مبادرة السلام العربية وإذا لم تلتزم إسرائيل بتنفيذ هذه المرجعيات فما فائدة مشاركتها في هذا المؤتمر.

وأكد المعلم أن سورية قررت السماح لرجال الأعمال من الدول الإسلامية بالدخول إليها دون تأشيرات دخول وتأمل أن تحذو دول إسلامية حذو سورية في هذا الشأن .

وقال المعلم إن من يطرح على الأمة الإسلامية عدواً غير إسرائيل فهذا طرف لا يريد للمسلمين خيراً.

وأضاف المعلم أن من يحاول أن يزرع في الأذهان أن هناك دولة عضواً في منظمتنا هي عدو لقضايانا فهذا الطرف هو الذي لا يريد حلاً سلمياً ولا خيراً بهذه الأمة.. ومن يشاطره الرأي بذلك فهو شريك له.

أوغلو: على إسرائيل الانسحاب من جميع الأراضي العربية المحتلة

وقال أوغلو: يجب على إسرائيل الانسحاب من جميع الأراضي العربية المحتلة ووقف الاستيطان والعدوان.

وأضاف أوغلو أن المبادرة العربية ليست دعوة للتطبيع وانما لحل الصراع العربي الإسرائيلي.

وقال أوغلو إن المقاومة حق واضح ومشروع للشعوب للدفاع عن أراضيها.

وأضاف أوغلو أن الدول الإسلامية تنتمي إلى أمة واحدة وحدوث خلافات بين الأعضاء أمر طبيعي.. ولكن يجب أن تحل في إطار المنظمة.

وأشار أوغلو إلى أن التدخلات السياسية من خارج المنطقة هي التي تؤدي إلى نشوء الخلافات في بعض الدول الإسلامية.