2020-01-27
 المعلم يتسلم أوراق اعتماد سفيرة سريلانكا غير المقيمة لدى سورية   |    سورية تؤكد استمرارها في ممارسة واجبها بمكافحة الإرهاب وإنقاذ السوريين من ويلات وممارسات المجموعات الإرهابية   |    دمشق وموسكو تدينان الهجمات الأمريكية وتطالبان واشنطن بالتوقف عن محاولاتها المستمرة خلق بؤر التوتر في سورية   |    الوزير المعلم يبحث مع بن علوي العلاقات الثنائية بين سورية وسلطنة عمان والتطورات الإقليمية   |    ممثلاً الرئيس الأسد. المعلم يصل إلى مسقط لتقديم التعازي بوفاة السلطان قابوس   |    سورية تعلن تضامنها الكامل مع إيران وتؤكد حقها بالدفاع عن نفسها في وجه الاعتداءات الأمريكية   |    سورية تدين العدوان الأمريكي الذي أدى إلى استشهاد سليماني والمهندس: يرقى إلى أساليب العصابات الإجرامية   |    سورية تدين العدوان الأمريكي على فصائل الحشد الشعبي العراقية وتعبر عن تضامنها مع العراق شعباً ومؤسسات   |    المعلم: علاقات سورية مع روسيا متجذرة. واشنطن تستخدم داعش شماعة لاستمرار احتلالها آبار النفط السورية   |    المعلم: التآمر الأمريكي التركي الإسرائيلي مستمر على سورية لعرقلة جهودها في مكافحة الإرهاب. لافروف: مواصلة الحرب على الإرهاب في سورية حتى القضاء عليه   |    الخارجية: أردوغان يحاول استغلال المنابر الدولية للترويج لخططه المشبوهة. سورية لن تألو جهدا للدفاع عن شعبها وسيادتها ووحدة أراضيها   |    الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة فينيكس الصينية: مبادرة الحزام والطريق شكلت تحولاً استراتيجياً في العلاقات الدولية. لن يكون هناك أفق لبقاء الأمريكي في سورية وسيخرج-فيديو   |    المعلم يتسلم نسخة عن أوراق اعتماد سفير الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الجديد لدى سورية   |    المقابلة التي امتنع تلفزيون Rai news 24 الإيطالي عن بثها. الرئيس الأسد: أوروبا كانت اللاعب الرئيسي في خلق الفوضى في سورية-فيديو   |    سورية تدين بشدة قرارات مجلس الشيوخ الأمريكي حول الصين: تدخل سافر ينتهك القانون الدولي   |    الخارجية بمناسبة الذكرى الدولية لضحايا الحرب الكيميائية: أسلحة الدمار الشامل التي استخدمتها واشنطن أدت لكوارث إنسانية هي وصمة عار على جبينه   |    الخارجية: أي آراء أو بيانات من الولايات المتحدة أو غيرها لن تؤثر على عمل لجنة مناقشة الدستور وطبيعة حواراتها   |    سورية تدين بشدة اعتداءات قوات الاحتلال التركي بحق الشعب السوري   |    سورية تدين بأشد العبارات الموقف الأميركي إزاء المستوطنات الصهيونية في الأراضي الفلسطينية المحتلة: باطل ولا أثر قانونياً له   |    الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة آر تي انترناشيونال ورلد: رغم كل العدوان أغلب الشعب السوري يدعم حكومته. روسيا تساعد سورية لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما في العالم   |    سورية تدين الانقلاب العسكري في بوليفيا وتعرب عن تضامنها مع الرئيس الشرعي المنتخب إيفو موراليس   |    سورية ترحب بانسحاب المجموعات المسلحة في الشمال السوري إلى عمق 30كم: يسحب الذريعة الأساسية للعدوان التركي   |    

المعلم في مؤتمر صحفي مشترك مع إحسان أوغلو:من يطرح عدواً غير إسرائيل لايريد خيراً للمسلمين.لن نعود إلى مفاوضات مع إسرائيل إلا إذا كانت مجدية.نريد من الإدارة الأميركية أفعالاً.إحسان أوغلو: المقاومة حق مشروع للشعوب

25 أيار , 2009

دمشق

قال السيد وليد المعلم وزير الخارجية في مؤتمر صحفي مشترك مع أكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي في ختام أعمال مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية: إن سورية لن تعود إلى أي مفاوضات مع إسرائيل تكون غير مجدية.

وأضاف..عندما تقرر سورية العودة إلى المفاوضات فإنها ستعود وفق أسس ومرجعيات دولية معترف بها.. وعلى أساس تحرير كامل الجولان إلى خط الرابع من حزيران.

وقال المعلم: إن مانريده من الدول الأعضاء الالتزام بالقرارات التي صدرت.

وأضاف..أن سمة التضامن كانت هي السائدة في المؤتمر وأن كل القرارات اتخذت بالتوافق.

وقال المعلم:إن مؤتمر موسكو للسلام يحتاج إلى تحضير جيد وإن يكون له هدف ونعرف إلى ماذا نريد أن نصل.

وأضاف أن من يشارك في هذا المؤتمر يجب أن يوافق على الالتزام بتنفيذ مرجعيات السلام وإحداها مبادرة السلام العربية وإذا لم تلتزم إسرائيل بتنفيذ هذه المرجعيات فما فائدة مشاركتها في هذا المؤتمر.

وأكد المعلم أن سورية قررت السماح لرجال الأعمال من الدول الإسلامية بالدخول إليها دون تأشيرات دخول وتأمل أن تحذو دول إسلامية حذو سورية في هذا الشأن .

وقال المعلم إن من يطرح على الأمة الإسلامية عدواً غير إسرائيل فهذا طرف لا يريد للمسلمين خيراً.

وأضاف المعلم أن من يحاول أن يزرع في الأذهان أن هناك دولة عضواً في منظمتنا هي عدو لقضايانا فهذا الطرف هو الذي لا يريد حلاً سلمياً ولا خيراً بهذه الأمة.. ومن يشاطره الرأي بذلك فهو شريك له.

أوغلو: على إسرائيل الانسحاب من جميع الأراضي العربية المحتلة

وقال أوغلو: يجب على إسرائيل الانسحاب من جميع الأراضي العربية المحتلة ووقف الاستيطان والعدوان.

وأضاف أوغلو أن المبادرة العربية ليست دعوة للتطبيع وانما لحل الصراع العربي الإسرائيلي.

وقال أوغلو إن المقاومة حق واضح ومشروع للشعوب للدفاع عن أراضيها.

وأضاف أوغلو أن الدول الإسلامية تنتمي إلى أمة واحدة وحدوث خلافات بين الأعضاء أمر طبيعي.. ولكن يجب أن تحل في إطار المنظمة.

وأشار أوغلو إلى أن التدخلات السياسية من خارج المنطقة هي التي تؤدي إلى نشوء الخلافات في بعض الدول الإسلامية.