2020-08-07
 المعلم يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير أبخازيا لدى سورية   |    الخارجية: قرار منظمة الأسلحة الكيميائية حول سورية يمثل تسييساً واضحاً لأعمالها وجاء نتيجة الضغوط والتهديدات الغربية   |    الخارجية: مؤتمر بروكسل والمواقف الصادرة عنه تبين استمرار واشنطن والاتحاد الأوروبي والأنظمة التابعة لهما في سياساتهم العدائية ضد سورية   |    المعلم: معركتنا ضد الإرهاب لن تتوقف ويجب تحويل قانون قيصر إلى فرصة للنهوض باقتصادنا الوطني وتعميق التعاون مع الحلفاء بمختلف المجالات   |    الخارجية: الإجراءات الأمريكية ضد سورية تجاوز للقوانين والأعراف الدولية الشعب السوري وجيشه لن يسمحا لمحترفي الإجرام الأسود بإعادة إحياء مشروعهم المندحر   |    الخارجية: تصريحات جيفري حول سورية تشكل اعترافاً صريحاً من الإدارة الأمريكية بمسؤوليتها المباشرة عن معاناة السوريين   |    سورية تدين ما يسمى قانون قيصر: تضافر جهود السوريين كفيل بإفشال مفاعيل القرار الأمريكي الجائر والحد من آثاره   |    سورية ترفض التدخلات الخارجية في شؤون الصين: انتهاك صارخ للقانون الدولي ومبدأ سيادة الدول على أراضيها   |    الخارجية: تجديد الاتحاد الأوروبي الإجراءات القسرية المفروضة على سورية يؤكد فقدانه استقلالية القرار وتبعيته المذلة للسياسة الأمريكية   |    سورية تدين محاولة الإنزال الإرهابي على الشواطئ الفنزويلية: استمرار لمؤامرة تقودها واشنطن ضد فنزويلا   |    

فقدان جواز السفر خارج سورية

 

 

عند ادعاء مواطن سوري أو من في حكمه بفقدان أو سرقة جواز أو وثيقة سفره خارج سورية يرجى منه تقديم ما يلي عند مراجعة السفارة:
-تقرير بخط يده يشرح فيه كيفية مغادرته القطر والأعمال التي يمارسها وعنوان إقامته وعمله مع بيان ظروف وملابسات فقدان جواز سفره.
-ضبط الشرطة المحلية المنظم بالحادثة مصدق أصولاً.
-صورة عن إقامته في بلد الإقامة.
-صورة جواز السفر المفقود.
-إخراج قيد مدني حديث مصدق أصولاً أو صورة عن الهوية الشخصية.
-وثيقة تثبت وضعه التجنيدي.
-صورة شخصية (6 صور بالمواصفات المعتمدة).
-الاعلام في واحدة على الأقل من الصحف المعتمدة في المدينة التي فقد فيها جواز السفر.
-في بعض البلدان يتطلب إبراز شهادة من إدارة الجوازت المختصة تتضمن علمها بحادثة الفقدان وموافقتها على إصدار جواز سفر جديد.
-يمنح صاحب الجواز المفقود جوازاً جديداً بدلاً من جوازه المفقود بعد تغريمه بمبلغ 60 دولار أمريكي أو ما يعادلها باليورو ما لم يكن فقدان الجواز بسبب الكوارث الطبيعية أو ما هو في حكمها، وتناط صلاحية الإعفاء من الغرامة بوزير الداخلية حصراً ، ويعتبر في حكم الكوارث الطبيعية:
أ-الغرق والفيضانات.
ب-الحريق.
ج-تدهور المركبات أو تحطم الطائرات.
د-الزلازل والصواعق.